منتديات العلياء


 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جالأعضاءالمجموعاتبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 لـن تنحنـي .. يـا أمتـي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
احمدالحسينى
المدير العام
المدير العام
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 2072
العمر : 53
البلد : مصر
تاريخ التسجيل : 19/08/2007

مُساهمةموضوع: لـن تنحنـي .. يـا أمتـي   الأحد ديسمبر 16, 2007 12:25 am

لـن تنحنـي .. يـا أمتـي<hr SIZE=1>
(إنَّ الرماحَ إذا افترقنَ حُطامُ) *** ولَكَمْ يُفَّلُ معَ الحسامُ حُسام
يا أمة ًَّ الإسلامِ يا خيرَ الورى *** وبنـوكِ أحفادَ الكـرامِ كرامُ
يا أمة َّ المليارِ لا لنْ تنحني *** فاليأسُ جُبنٌ .. والقنوطُ حرامُ
يا أمة َّ المبعوثِ فينا رحمةً *** خدعتكمُ بضيائها الأحلامُ
ناداكـمُ اتّحدوا فكنتـمْ مثلمـا *** شرَدَتْ أمامَ ذئابها الأغنـامُ
وأرادكمْ جسداً فصارتْ بينكمْ *** تتـبايـنُ الأصواتُ والأجسامُ
يـاأمة َّ الإسلامِ كيفَ المُلتقى *** وجُموعكمْ عاثتْ بها الأقزامُ؟؟
والغربُ يفتكُ بالعقولِ وأنتمُ *** قدْ عربدتْ في سمعكمْ أنغـامُ
يتربصُ الأعـداءُ منكمْ خيفة ً*** فالغـدرُ طبعٌ .. هكذا الأيـامُ
يا أمة َّ الإسلامِ دونكِ كيدهمْ *** فالصمتُ يأسٌ .. والجهـادُ وسـامُ
والماكرونَ وإنْ تطاولَ مكـرهمْ *** فحبالهمْ .. تحتَ الرُغـامِ رُغـامُ
والدينُ يحفظهُ الإلهُ بجنـدهِ *** وإلى عُلاهُ .. تنتهي الأحكـامُ
يا قـدسُ لا تهني وأنتِ حبيبة ٌ *** يا قدسُ صبراً..فالخطوبُ جسامُ
أنـرومُ عزّاً دونكِ نرقى بهِ *** والعزُّ دونَ القدسِ.. كيفَ يُـرامُ ؟
صبراً على مكـرِ اليهودِ وحقدهمْ *** وامضوا .. فلا خوفٌ ولا إحجامُ
هذا التراجـعُ .. ليسَ إلا كبـوةً *** عَبَرَتْ .. وهلْ يُثني الخيولَ لثامُ؟
لا يبرحُ الليثُ الشـجاعُ إن انثنـى*** أنْ يستعيدَ الصيدَ وهوَ هُمـامُ
أينَ الرجالُ وما تزالُ عِراقنا *** يزدادُ في أنهارها الإضـرامُ
أينَ الرجالُ وما تزالُ جبالهـا *** يهوي عليها الموتُ وهوَ زُؤامُ
أينَ الرجالُ وفي السجـونِ أحبة ٌ *** ذاقوا الأسى .. والغادرونَ لِئـامُ
أننامُ ملءَ العينِ وهيَ سليبـة *** والصحبُ في حَزَنٍ ..فكيفَ ننامُ
لغة ُ الجهادِ بأنْ تقـولَ سُيوفنا *** لا ليسَ في عُرفِ الجهادِ كلامُ
عودوا إلى الدينِ الحنيفِ وأثبتوا *** للجـاحدينَ بأنكمْ أهرامُ
بوابـة ُ التاريخِ قدْ فرحتْ بكـمْ *** لـمّـا انحنتْ في ظلها الأقلامُ
عودوا إلى ظلِّ الحبيبِ وهديهِ *** في عالم ٍ ماجتْ بهِ الآثامُ
عودوا كما كنتمْ بقلبٍ واحدٍ *** فإذا اشتكى عمروٌ حمـاهُ هشامُ
سأظـلُّ منْ خوفي أردِّدُ صـارخاً *** ( إنَّ الرماحَ إذا افترقنَ حُطامُ
)

_________________
احمد الحسينى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
لـن تنحنـي .. يـا أمتـي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات العلياء :: المنتديات الادبيه :: منتدى الشعروالشعراء-
انتقل الى: